صورة اليوم : صاحب ديوانية يشترط على روادها عدم الحديث في السياسة !

 

 

بالفعل هذه الايام اصبحت السياسه حديث كل ديوانية ومجلس وحتى اجتماعات العائلة لابد من الخوض في السياسه

السؤال : هل يحق لصاحب الديوانية منع روادها من الحديث عن السياسه ؟

من وجهة نظري لم يمنع صاحب الديوانية الحديث بالسياسه الا انه رآها تفرق الموجودين وتشحن نفوسهم وهذا وارد في كل النقاشات غالبا

 

 

7 تعليقات

  1. اي والله صارت النقاشات بالسياسة تشحن النفوس والناس صايره ماتستحمل كلمة الله يهدي النفوس وتحفظ هالديرة

  2. صدقت هذا مؤيد وذاك معارض ويبدا النقاش ونهاية النقاش كمية الاندرنالين بالجسم تخلص ههههه

  3. قسم بالله انا واخوي الصغير على الكبير وقمنا مانقعد معاه بسبب من ربع الجاميه

  4. يوسف العتيبي

    عموما اذا منع السوالف السياسية .. شراح يسولفون فيه !!

  5. عبدالله العجمي

    هذا النوع من التفكير لازم يتغير !! , أشكليتنا أن أذا أختلفنا مع بعض برأي , صرنا أعداء وهذا غلط … مدام قاعد نتناقش بموضوعيه فليش الزعل ؟؟!!!

    حتى الحديث عن الرياضة يشحن النفوس !! مو بس السياسة اذا تبيه بالمنظور العام .

    وأنا من رأي أن منهجية التفكير في المجتمعات العربية تعودت على هذه النمطيه في التفكير والقولبه ((( أنت معي ولا ضدي !!!؟؟؟ ))

    على العموم ما أنكر نبل صاحب الدوانيه وحرصه على عدم المصادمه فله أجمل تحية . ولو أني أختلف معه

  6. قرار سليم مئة في المئة

  7. بالخير ابو فلان

    المعذره ولكن مافهمت الى الان وش نظام الديوانيات

    هل كل شخص يفتح مجلس ببيته ويرحب بالضيوف مهما كانوا ؟

    او هم مجموعة اشخاص يجمعون قيمة الايجار وتكون خاصة بهم ولا وش وضعها بالضبط ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *